لقجع: زيارة رئيس الاتحاد الإفريقي للمغرب لها أكثر من مغزى

لقجع: زيارة رئيس الاتحاد الإفريقي للمغرب لها أكثر من مغزى
صلاح الكومري

اعتبر فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أن زيارة أحمد أحمد، رئيس الاتحاد الإفريقي "كاف" إلى المغرب، "لها أكثر من مغزى"، وتأتي في سياق مواكبة التصور الاستراتيجي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس في الانفتاح على القارة الإفريقية.

وأضاف لقجع، في تصريح لوسائل الإعلام الوطنية، بعد الندوة الصحفية لرئيس الاتحاد الإفريقي أمس (الثلاثاء) في مدينة مراكش: "هذه أول زيارة يقوم بها رئيس الاتحاد القاري إلى المغرب، وهي زيارة عادية جدا، لكن لها أكثر من مغزى، نظرا لقوة المغرب وموقعه وحضوره في الساحة الإفريقية، تماشيا مع التصور والدينامية التي وضعها صاحب الجلالة في إفريقيا".

وقال لقجع، في السياق ذاته: "أرحب بأحمد أحمد، وبأعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد الإفريقي الذين حلوا بالمغرب مرفقين بالرئيس، حضورهم مهم جدا من أجل دعم المغرب، هذا الأمر لا شك فيه، يأتي إطار العمل على ضوء سياسة صاحب الجلالة".

ورغم أن رئيس الاتحاد الإفريقي أكد أن هذه الزيارة، ليست رسمية، وتأتي "في إطار ودي"، تلبية لدعوة فوزي لقجع، إلا أن ذلك لم يمنع من إجراء مباحثات بين الجانبين بخصوص مجموعة من القضايا، على رأسها استعداد المغرب للترشح لاستضافة نهائيات كأس العالم 2026.

يذكر أن أحمد أحمد أعلن دعم الاتحاد الإفريقي "كاف" للمغرب في ملف الترشح لاستضافة المونديال، وقال: "بطبيعة الحال، ملف ترشح المغرب لاستضافة المونديال من أولويات الاتحاد الإفريقي، لكن يتعين علينا العمل عليه بهدوء واحترافية حتى تنجح القارة الإفريقية في تقديم ملف قوي ومتكامل".