سفيان أمرابط: لهذه الأسباب انضممت إلى المنتخب المغربي

سفيان أمرابط: لهذه الأسباب انضممت إلى المنتخب المغربي

عزا سفيان أمرابط، لاعب فريق "أوتريخت" البلجيكي لكرة القدم، انضمامه للعب إلى المنتخب الوطني المغربي، إلى اجتهاده في التداريب وصبره وتفانيه، ورغبته الكبيرة في الدفاع عن راية بلاده.

وقال أمرابط، في تصريح صحفي لموقع "فوتبول إنترناسيونال"، إن دعوته من طرف هيرفي رونار، الناخب الوطني، إلى المباراتين الوديتين الأخيرتين للأسود أمام بوركينافاصو وتونس، "جاء نتيجة العمل الشاق الذي قمت به"، موضحا:  "لقد كنت منقطعا عن اللعب لمدة طويلة مع فريقي، وخلال هذه الفترة لم أتوقف عن التدريب بشكل جدي، كما لم أنقطع عن الإجتهاد، إذ أني عملت على تطوير جاهزيتي البدنية وإصلاح نقط ضعفي".

وكان أمرابط، قد قدم مستوى جيدا في مباراتي "الأسود" الإعداديتين أمام كل من بوركينافاصو وتونس، في الرابع والعشرين والثامن والعشرين من الشهر الماضي، وأكد أنه يسير على خطوات شقيقه نور الدين، لاعب "واتفورد" الإنجليزي.

ومن المرتقب أن يوجه هيرفي رونار الدعوة، مجددا، إلى أمرابط في المباراة الودية للمنتخب المغربي أمام نظيره الهولندي، المرتقبة في الواحد والثلاثين من شهر ماي المقبل، في ملعب أكادير، برسم استعدادات "الأسود" لتصفيات نهائيات كأس العالم 2018، وتصفيات نهائيات كأس إفريقيا 2019.

يذكر أن سفيان أمرابط، المزداد سنة 1996، سبق له أن لعب للمنتخب الوطني المغربي لأقل من 17 سنة، وقد عبر، أكثر من مرة، عن رغبته في حمل قميص "الأسود".