إبراهيمي يرد بإقناع على المشوشين على عمل المجلس الجماعي لبركان

إبراهيمي يرد بإقناع على المشوشين على عمل المجلس الجماعي لبركان

أكد محمد إبراهيمي النائب البرلماني ورئيس المجلس الجماعي لمدينة بركان، أن المكتب المجلس لا يلتفت إلى المشوشين الذين يعملون على خلق الأكاذيب حول العمل الكبير الذي يقوم به من أجل إرضاء ساكنة بركان، مشيرا إلى أن أحسن رد على ذلك هو إنجاز مجموعة من المشاريع التنموية التي وضعت وفق إستراتيجية حاجة كل منطقة من المدينة.

وأضاف إبراهيمي في تصريح لـ"بام.ما" أن المدينة كانت تعاني تهالك بنياتها التحتية، لكن في ظل تسيير المكتب البلدي الحالي تم إعادة هيكلتها بنسبة 80 في المائة، والأكثر من ذلك فالعديد من الأحياء ستستفيد من عدة مشاريع أخرى كتزفيت طرقها وتزويدها بالإنارة، وإقامة حدائق عمومية.

وفي السياق ذاته، أوضح إبراهيمي أن المجلس الجماعي عمل منذ شهور على خلق وتأهيل الأسواق التجارية النموذجية والقضاء على الأسواق العشوائية، حتى يتسنى للتجار ممارسة نشاطهم التجاري وفق إطار قانوني يحفظ كرامتهم، مشددا على أن مدينة بركان شهدت منذ عدة سنوات انتشار الأسواق العشوائية دون البحث عن حلول لذلك من قبل المكاتب السابقة للمجلس البلدي.

وختم إبراهيمي تصريحه بأن مشروع إقامة المحطة الطرقية كانت تنظره ساكنة مدينة بركان منذ 50 سنة، جاء نتيجة لجهود جميع الشركاء من أجل إخراج هذا المشروع إلى أرض الواقع، مؤكدا أن المحطة الطرقية ستبنى وفق مواصفات دولية بتكلفة تناهز 3 مليار 500 مليون سنتيم على مساحة إجمالية تقدر بـ 14 ألف متر مربع.

إبراهيم الصبار